open
Homepage
Choose your language

الصحة العقلية

الصحة العقلية
الصحة العقلية

تُعد الصحة العقلية جزءًا أساسيًا من صحتك العامة ورفاهيتك.[1] وتعني الصحة العقلية الجيدة أنك قادر على التعرف على قدراتك الخاصة والتكيف مع ضغوط الحياة الطبيعية والعمل بشكل منتج والإسهام في مجتمعك.[2] وتحدد العديد من العوامل الاجتماعية والنفسية والبيولوجية درجة الرفاهية العاطفية التي قد تواجهها في أي وقت.[2] وإذا كان الشخص ينخرط في نمط من السلوك أو التفكير يسبب له ضائقة كبيرة أو له تأثير سلبي على حياته، فقد يرغب في طلب المشورة الطبية المهنية للحصول على الدعم المناسب في إدارة المشكلة.[3] ويُعد تخصص علم الأعصاب مفتاحًا لفهم كيف يعمل الدماغ وكيف يمكننا الحفاظ على صحة عقلية جيدة، والتي تعد مفتاحًا لكل شيء آخر في حياتنا. بالإضافة إلى ذلك، تهتم عملية البحث والتطوير التي يتم إجراؤها في علم الأعصاب بتوفير خيارات العلاج المبتكرة التي لديها القدرة على مساعدة الأشخاص الذين يعانون من ضعف الصحة العقلية.[4]

لأكثر من 60 عامًا، كانت Janssen رائدة في مجال علم الأعصاب. ومن خلال التركيز على معالجة مجالات الاحتياجات التي لم تتم تلبيتها، تتمثل مهمتنا في تقليل العبء والعجز والدمار الناجم عن الأمراض العصبية والنفسية الخطيرة والأمراض العصبية التنكسية.

تتمثل مهمتنا في تطوير حلول وابتكارات جديدة لا تعمل على تحسين حياة الأشخاص المصابين بمرض عقلي فحسب، بل تغيرها أيضًا.[5]

إكسر الإكتئاب

إكسر الإكتئاب

اكتشف مجالات الأمراض التي نتخصص فيها

مرض الزهايمر

مرض الزهايمر هو شكل من أشكال الخرف الذي يدمر خلايا الدماغ على مدى فترة طويلة من الزمن. ويؤثر في الذاكرة والتفكير والتوجه واللغة والحكم والقدرة على تنفيذ المهام البسيطة..[6] إنه ليس جزءًا طبيعيًا من الشيخوخة، ولكنه مرض تنكسي عصبي تدريجي.[6]

اضطراب الاكتئاب الشديد (MDD)

أن تكون في حالة مزاجية سيئة أو تشعر بالحزن بسبب حدوث شيء فظيع هو أمر عادي من حياة الإنسان الطبيعية المتوازنة عاطفيًا. هناك أنواع مختلفة من الاكتئاب ويعد اضطراب الاكتئاب الشديد أو MDD أحدها. اضطراب الاكتئاب الشديد (MDD) عبارة عن اضطراب بيولوجي طويل الأمد في الحالة المزاجية.[7]

الفُصام

ُعد الفُصام من الأمراض المُساء فهمها والموصومة. عندما يعاني شخص ما من نوبة ذهانية نتيجة لمرض الفُصام، تضطرب عمليات التفكير الطبيعية لديه. وهذا قد يعطي الناس تصورًا خاطئًا بأن الشخص المصاب بالفُصام لديه شخصيات متعددة، وهذا ليس صحيحًا. والعقل المصاب بالفُصام ليس منقسمًا ولكنه محطم.[8]


Logo Janssen | Pharmaceutical Companies of Johnson & Johnson